إهانتى بطبيعتى

فى الأفلام الدرامية…دائماً ما يبدأ الرجل السافل المعتدى على إمرأة بمسكها من شعرها..شده..جرها منه..وتصرخ هى من الألم

فى الأفلام الكوميدية…عندما تفعل المرأة شيئاً يستحق التأنيب..وبمزح…يمسكها الرجل من شعرها..وتتأوه بضحك

فى الأفلام المرعبة..الواقعية..فى بلدنا..يمسك عسكرى الجيش المرأة من شعرها..اول شىء..ويشدها منه ويجرها منه..وهو يقربها اليه..ويذيقها وابل من الشتائم

قد يظن البعض ان المحجبة لا تُشد من شعرها…هراء!! يمسك الرجل المعتدى بايشاربها من الخلف ليجد ربطة شعرها فيشده..مع

الإيشارب..وهى تصرخ من الألم

تهان المرأة بشعرها أول شىء…وكأن الرجل المعتدى ، غريزياً يستخدم طبيعتها العادية فى إهانتها

وكذلك بالنسبة لجسدها…فجسد المرأة عورة شائت ام أبت…سواءً كانت متدينة ام لا…سواء كان هو متدين ام لا…الرجل المعتدى يهين المرأة بطبيعتها…هى لها ثدى وبطن لا تُعرى..عادة! ..فان اراد اهانتها..يعريها

وفى افلام الخيال العلمى..يهين الكائن المرأة فيكشف عن عذريتها!

ارى تلك الاهانات وتغلى انسانيتى في

تغلى بحرارة الرفض

بحرارة الغضب

بحرارة عنفوان الرغبة فى الإنتقام

واشعر باكثر احساس بالقهر يمكن ان اشعر به

انى اقهر بسبب طبيعتى

كامراة

جعلونى عورة

ثم اهانونى بكشفى

واعلم واؤمن ان هذا ليس صنع دين

واعلم واؤمن ان هذا ليس من صنع الله

لن الوم الله ان جعلنى مختلفة

فالحقيقة

الله جعل الرجل مختلفاً عنى…الا انى سمحة..ذات روح غنية..عادلة..طيبة..مقدرة..كونية..انسانية…فالرجل المختلف عنى…جعلته حبيباً وابناً

ولم أُعَنوِن إختلافه كعورة..ولم احاول ابدا ابدا اهانته بطبيعته!

ولن أفعل ذلك انتقماً منه..انتقاماّ لما فعله بى طول الحياة…انتقاماً لان حولنى الى قطع من لحم ..تُثير او تُهان

جل ما افعله…ان ارجع طبيعتى الى طبيعتى…بداخلى اولاً…ثم بروح ابنى وابنتى…ثم ساراجع  كل البشر…فى ارواحهم …

وسيأتى يوم..لن يهان فيه بشر بطبيعته

Advertisements

One thought on “إهانتى بطبيعتى

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s